أنباء النقل البحري
المجلة الاولى الناطقة باللغة العربية تصدر منذ عام 1994 متخصصة فى أنشطة النقل البحرى و اهتمت بالمعالجة الصحفية بأسلوب سهل وبلسان عربى مبين .

غرق لنش ركوبة ( بدر السويس ) قبالة مدخل مجري قناة السويس بمنطقة الانتظار خارج حدود الميناء

59

 أكدت مصادر ملاحية أنه استمرارا لحوادث اللنشات و الوحدات الخشبية، تعرض اللنش الخشبي ( بدر السويس) للغرق قبالة مدخل مجري قناة السويس بمنطقة الانتظار خارج حدود الميناء بالشرق ( منطقة إيكو E  ) وفقدان شحنة البضائع و الطلبيات بالمياه .

 وقد تم انتشال اللنش و سحبه الي داخل الميناء ، دون أي فقد في الأرواح .

وأكدت المصادر أن مشوار الألف حادثة يبدأ بحادثة، خاصة حوادث اللنشات والوحدات الخشبية نتيجة عدم الالتزام بالحرفة و التصنيف و مناطق العمل المرخص بهم و الصادرين من الهيئة المصرية للسلامة البحرية ” التفتيش البحري ” في الأشهر القليلة الأخيرة كثرت الحوادث بداية من حادث غرق لنش بورسعيد الذي أبحر خارج حدود الميناء.

يأتي ذلك بالمخالفة للترخيص الملاحي و الحرفة حيث كان محملا بطرود و ممثقلات أوزان و توفي جميع أفراد الطاقم، ثم حادث غرق لنش خشب داخل ميناء بورتوفيق بالسويس .

كما وقع حادث حريق عدد ( 7 ) سبع مراكب خشبية بمنطقة برانيس بالبحر الأحمر ، بعد تحركهم من السويس .

هكذا حادثة تلو الأخرى، وخسائر بالأرواح و المعدات و تعريض الملاحة للخطر، فهل سيظل الصمت على قيام وحدات غير مؤهلة بالاشتراطات الفنية للسلامة ؟ .

وتتمثل تلك الاشتراطات في أجهزة ملاحة و أجهزة الاتصال اللاسلكية و أنظمة الحريق و نظام مكتشف الدخان و نظام الاطفاء بالمياه المضغوطة و نظام السائل الرغوي فووم و نظام سي أو تو لأطفاء الحرائق، بالاضافة الى وسائل الاستغاثة، فضلا عن فقدان  الحرفة و التصنيف من قبل بعض الوحدات و مخالفة الترخيص الملاحي من حيث الحرفة و مناطق العمل المرخص بها .

وتسائلت  المصادر..  متي سنصل الى مصاف الموانئ العالمية من حيث مستوي الخدمات في ظل عدم التشديد و التصدي لتلك المخالفات و الانفلات من بعض الوحدات البحرية دون ردع مما يؤثر علي جذب الاستثمار بالمجال البحري و يؤثر علي تصنيف الموانئ المصرية و سمعة الخدمات بها.

 كما أكدت على أن اللنشات الخشبية ، عبارة عن لنشات للركوبة ، تقوم بأعمال ليست ضمن تصنيفها و حرفتها المرخص لها بهم و تخالف مناطق العمل المرخص لها بها بالتراخيص الملاحية.

وكانت قد شددت هيئة موانى البحر الأحمر على العائمات والوحدات البحرية من أجل العمل فى المناطق المرخص بها بالترخيص الملاحى الصادر لها خارج أو داخل الميناء و كذلك الالتزام بالتصنيف و الحرفة ، بسبب قيام عدد من الوحدات الخشبية و اللنشات بعدم الالتزام بالحرفة والتنصيف و مناطق العمل المرخص بهم ( العمل داخل الميناء / العمل الساحلي خارج حدود الميناء ) و الصادرين من الهيئة المصرية للسلامة البحرية ” التفتيش البحري ” مما قد تسبب فى العديد من حوادث الغرق و الحريق.

كما أصدرت الهيئة منشور قامت فيه بالتنبيه على عدم قيام لنشات الركوبة بالقيام بنقل و حمل المخلفات او المواد البترولية الصلبة او السائلة بكافة انواعها وأشكالها والالتزام بالعمل طبقا للترخيص الملاحي الصادر لها من حيث التصنيف و الحرفة وكذا مناطق العمل والالتزام بنقل الأفراد والتموينات الغذائية و المؤن الخفيفة فقط .

كما شددت الهيئة على مراقبي الأرصفة بتنفيذ التعليمات الصادرة بالإضافة الى مراجعة التراخيص الملاحية للوحدات البحرية قبل القيام بأعمال الشحن من على أرصفة الميناء بحيث لا يتم تحميل أصناف مخالفة لما وردة بالتراخيص الملاحي .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.